Latest News
الأربعاء، 9 مارس، 2016

مارس للمرأة " عنوانا لصالون هويدا عطا الثقافي دور المرأة في التنمية والوعي المجتمعي

 



كتب :- أحمد حمدى
أقام صالون السفيرة الدكتورة هويدا عطا للحرية والإبداع ندوته الخامسة وكان عنوانها " مارس للمرأة " حيث ناقش الحضور دور المرأة في التنمية وتوعية المجتمع وكان من أبرز الحاضرين الدكتور أيمن البشبشيشي الخبير الإستراتيجي والمستشار السابق بالأمم المتحدة والدكتور سمير عبدالفتاح أستاذ علم الإجتماع المعروف وفضيلة الشيخ الدكتور حسن البربري من علماء الأزهر الشريف والدكتورة مي البطران نائبة بمجلس الشعب والأستاذ عبدالعزيز سنوسي نقيب الفلاحيين الزراعيين والإعلامية الدكتورة منال محروس والدكتورة منال العبسي رئيس الجمعية العمومية لنساء مصر والمهندس عبدالباقي الحبيبي شيخ عموم السادة الحبيبية والفريق عبد المنعم سعيد .
وقد افتتحت الندوة السفيرة دكتورة هويدا عطا مرحبة بالحضور وأشادت بالدور الكبير الذي تلعبه المرأة المصرية وأهميتها في صنع الأحداث وتقرير المصير والمستقبل فالمرأة التي وقفت بالساعات في طوابير الإنتخابات والدستور وغيرها لابد أن تمتلك الوعي والعلم اللازمين لتحديد مصير الأمة والأجيال القادمة التي تربيها وتنشئها المرأة واعترضت د هويدا علي مقولة المرأة نصف المجتمع قائلة المرأة هي المجتمع فهي إما مشاركة أو صانعة أو الإثنتين معا .
ومن ثم تحدث دكتور أيمن البشبيشي شارحا مايمر به المجتمع المصري من أزمات هي في أساسها أزمة إدارة وكيف يمكن للمجتمع المدني المساهمة في حل الأزمات وأضاف البشبيشي أن المرأة التي نطالب بتمكينها وإعطائها حقها كاملا في المشاركة المجتمعية لابد أولا أن تتغير النظرة النفعية التي يراها بها هذا المجتمع فنحن لا نري إهتماما حقيقيا بالمرأة وقضاياها ‘لا عبر الأحاديث والمؤتمرات وعندما نريد شحنها للمشاركة في الإنتخابات وهذا السلوك لابد أن نعمل معا علي تغييره والنهوض الفعلي بالمرأة .
أما دكتورسمير عبد الفتاح فتحدث عن الصحة النفسية للمرأة وأهميتها في التأثير علي قدرتها في التنمية حيث أوضح أن المرأة المقهورة والمعنفة أو تلك التي يراها البعض بنظرة دونية كيف يمكن أن تساهم في بناء مجتمع قوي وسوي إن لم نرفع الظلم الواقع عليها وطالب عبدالفتاح بتفعيل القوانين التي تحفظ كرامة المرأة .
وهذا ما وافقته عليه الدكتورة منال العبسي التي تقول المرأة ناضلت وتناضل من أجل حقوقها التي هي حقوق المجتمع أيضا فلا يمكن أن يتذكرها الجميع عندما يحتاجون صوتها وتأثيرها في فترة الإنتخابات أو الأزمات وبعدها كأن وجودها شئ تكميلي وأضافت العبسي لا نهوض للمجتمع بدون نهوض بالمرأة .
أما فضيلة الدكتور حسن البربري فقد أكد وأشاد بتكريم الإسلام للمرأة وحفظه لكرامتها وكيف أن المرأة كانت شريكة في كل شئ في نشر الدعوة والسلم والحرب أوضح أن الرسول الكريم أوصي بالنساء خيرا وأكد علي أن المرأة والأم هي الأحق بحسن الصحابة وأن المرأة الصالحة هي عماد الأسرة وأساس المجتمع وإن كنا نبحث عن تنمية ونهضة علينا أن نهتم أكثر بالمرأة منذ طفولتها المبكرة .
وأكدت النائبة الدكتورة مي البطران علي الدور الذي تلعبه المرأة في الحياة السياسية فقالت لولا نزول المرأة ومشاركتها الكبيرة في الإنتخابات والأحداث السياسية المهمة لما استقر الوضع والمرأة هي الناضل الحقيقي في هذا المجتمع فيكاد يكون كل شئ علي عاتقها وهي مجتهدة لا تكل ولا تمل ولكن تطمح في المزيد من النمو والتقدم لنفسها ولبلدها ومجتمعها.
وتحدث نقيب الفلاحين الزراعيين بوادي النطرون الاستاذ عبدالعزيز سنوسي مؤكدا علي دور المرأة الريفية والفلاحة تحديدا في تنمية المجتمع وكيف أن هذه الفئة تحديدا من النساء يتعبن ويبذلن جهدا كثيفا للنهوض بالأسرة ونادرا ما يتحدث أحد عن حقوقهن فالنساء في القري لاتجدن من يهتم بهن وبأحوالهن ومشاكلهن علي أرض الواقع في حين أن الفلاحة نجدها في الحقل وفي السوق وفي المنزل في غاية الهمة والنشاط وهي تقوم بدورها دون السؤال عن المقابل .
وتحدث الفريق عبد المنعم سعيد مؤكدا علي أهمية دور المرأة في خلق المناخ الملائم التنمية والرقي فالمرأء الأم وكما قال الشاعر الأم مدرسة اذا أعددتها اعددت شعبا طيب الأعراق . فإذا اهتتمنا بالمرأة منذ الطفولة وأعطيناها كل ماينبغي أن يرفع من شأنها ويوقرها فالنتيجة الحتمية هي أن نحصل علي مجتمع سليم ناجح ومنتج والواقع أن النساء المصريات هم أكثر نساء العالم وطنية وحبا لبلادهم فالأم المصرية هي التي تقدم ابنها شهيدا يرتوي الوطن بدماءه وتودعه بالزغاريد تلك الأم والمرأة لها كل التقدير والاحترام والتجليل .
وقد تحدث في الندوة أيضا المهندس عبد الباقي الحبيبي حيث أشاد بالنساء المصريات الاتي أخذن علي عاتقهن النهوض بالوطن في ظل هذه الظروف الصعبة التي تحيط بمصر وقال إن مصر أنجبت علي مر العصور نساء هم فخر للإنسانية كلها وهذا منذ الفراعنة القدماء فكانت زوجة فرعون التي كرمها وذكرها القرآن الكريم وفي كل المجالات الحياتية نجد روادا من النساء يقودون بلادهم ويسعون الي تقدمها .
أوضحت الأستاذة ميري جرجس قاعود تجربنها كمديرة لمدرسة في محاولة النهضة بالتعليم وأكدت أن التنمية لابد أن تكون تنمية عقول وفكر قبل أن نهتم بتنمية العمران والإسكان وغيره وقد قدمت ميري وبعض الحضور غلي رأسهم د البشبيشي رؤية وآليات للتنمية والنهوض بالمرأة والمجتمع عموما وقد وعد الجميع بمواصلة اللقاءات والجهود التي تساعد في رفعة مصر والإعلاء من شأنها .
وكعادته دائما قدم الصالون الفرصة لبعض الشعراء المتميزين من الحضور لإلقاء قصائدهم التي لمست القلوب وأعربت عن تقدير وإمتنان لدور المرأة الأم والأخت والزوجة والأبنة والصديقة فألقت الشاعرة غادة أحمد والشاعر عادل الدرش والشاعر حسنين الجمل والأستاذ أشرف برهامي والأستاذ عبد الله من وادي النطرون وقد استمتع الحضور بملك الكمان الموسيقار الدكتور سامي الروبي الذي لبي الدعوة رغم مرضه حيث شارك في الصالون بمقطوعات موسيقية وعزفه الرائع للأغنية الشهيرة ست الحبايب وقد غني علي عزفه المطرب الموهوب عبد الرحمن أيوب في قل للمليحة .
وألقت الشاعرة هويدا عطا قصيدتها شاجية الحكايا والتي كتبتها في رثاء أمها فعزفت علي أوتار القلوب وأبكت الحاضرين
شاجية الحكايا
هل سمعت الاذان
هل صليت الفجر
كم من الوقت تألمت
واسلمت لربك الوجه
من منا تذكرت أكثر
من منا ناديته بشوق
من منا ترأيت صورته
واستجديت صوته
فبكيت بلا صوت
وكيف دانت خاتمتك
واستقبلت برقتك الموت
هل كان مفجعا مؤلما
وبالصبر كعادتك تحملت
مالم يطيقه الصبر
حينما لمس فيك الضعف
فأرخى ستأئره ...بلا مكر
صفى ...قولى ...احكى
كما تعودتك ياشاجية الحكى
ابدا لا تسكنى الغياب البعيد...البعيد
وتهبين سردك للموت
فى رثاء امى “ وصف لحظة موتها"2007.
  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Item Reviewed: مارس للمرأة " عنوانا لصالون هويدا عطا الثقافي دور المرأة في التنمية والوعي المجتمعي Rating: 5 Reviewed By: nona elsayed