Latest News
الأحد، 6 مارس، 2016

*** أبيات شعري ***


بقلم الشاعر حسين الديب

لو أن شعري كان يحرك ساكنا
لكان قلبي قام يرقص في الضحى **
لو أن حرفي كان كسهم راميا
لكان الحب في فؤادي ترنحا **
لوكانت الكلمات كصوت الرصاص مدويا
لأطلقت منها حين أمسي و أصبحا **
لوكانت الأبيات للفؤاد طبا مداويا
لوصفتها للسقيم وكنت لهم ناصحا **
----------
لكن شعري للفؤاد قاتلا
ضخ الهوى في الوريد حتى تمزقا **
إن حرفي كان لقلبي سهما راميا
فجعل الحبيب من إشتياقي ضاحكا **
بل إن كلماتي في الأحشاء تؤلمني
بل إنها لجسدي نارا حارقا **
-------------
يا مرارة الأبيات حين أذاقتني مرها
فكانت كالأشواك في الجوف عالقا **
لو أن شعري كان مات بداخلي
لرأى الفؤاد من بعد موته رونقا **
لكن شعري يحيى بذكري له
فأنا من كتبته وأنا له مصدقا **
و أنا معه في كل نائبة
حتى يجوب الأرض كطير محلقا **
فأنا الرجل الذي نطق
بأفضل الأشعار و كنت خير ناطقا **
  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Item Reviewed: *** أبيات شعري *** Rating: 5 Reviewed By: السيد خميس