السبت، 22 أكتوبر، 2016

بالصور فاعليات مكثفة لمهرجان تعامد الشمس بأبوسمبل بحضور محافظ أسوان ووزيرى الثقافةومشيرة خطاب ضيفة المهرجان


كتب خالد شاطر 
فى بداية فاعليات مهرجان تعامد الشمس على معبدي رمسيس الثاني بمدينة أبو سمبل السياحية قام الكاتب حلمى النمنم وزير الثقافة والدكتور خالد العناني وزير الإثار و اللواء مجدى حجازى محافظ أسوان بوضع حجر الأساس لإنشاء المركز الثقافى بحى منشية النوبة بمدينة أبوسمبل السياحية على مساحة 5170 م2 لإستضافة جميع الفاعليات الفنية والحفلات فى المناسبات العالمية والقومية والمحلية فى العام القادم حيث يسع المسرح والذى سيتم إنشاءه على الطراز الفرعونى 5 ألاف متفرج ،جاء ذلك وسط حضور إعلامى كثيف من 20 وكالة أنباء عالمية ومحطة تلفزيونية فضائية دولية وعربية ومصرية ، علاوة على بعض مراسلى الصحف ، بجانب القيادات الأمنية والتنفيذية بمحافظة أسوان علاوة على قيادات وزرات الآثار والثقافة ، وقد أكد اللواء مجدى حجازى على أن تدشين إنشاء هذا المسرح يعتبر نقلة ونموذج سيتم تعميمه من خلال إستخدام مكونات البيئة ليستفيد منه أهل أسوان بصفة عامة وأبوسمبل والنوبة بصفة خاصة مع مساهمته فى جذب العديد من الأنشطة الثقافية والفنية لأبوسمبل بما يساهم فى تنوع الأنماط السياحية بالمدينة لزيادة لحركة السياحية الوافدة وخاصة بعد إلغاء نظام التفويج الأمنى وفتح طريق أبوسمبل طوال النهار أمام الأفواج السياحية والزائريين ، لافتاً إلى أن ذلك سيساهم بشكل كبير فى زيادة الجانب الثقافي والفني للأهالى والمترددين على المدينة بجانب تنمية ورعاية المواهب والقدرات الإبداعية والفنية المختلفة لدي المواطنين وخاصة النشء والشباب للإستثمار الأمثل لهذا الصرح الثقافي والفني الكبير ، كما أشاد مجدى حجازى بجهود وزارة الثقافة خلال الفترة الأخيرة فى تدعيم البنية الأساسية للأنشطة والفاعليات الثقافية المختلفة حيث تم إفتتاح قصرى ثقافة كركر ودهميت بتكلفة إجمالية 12 مليون جنية ، كما وافق الكاتب حلمى النمنم على البدء فوراً فى إنشاء مسرح صيفى مكشوف بجوار قصر ثقافة كركر على مساحة ١٥٠٠م٢ ليكون جاهز للإفتتاح مطلع 2017 ، مؤكداً على أن تضافر جهود الوزرات ومحافظة أسوان لإنجاح الحدث العالمى كان له أكبر الأثر فى خروجه بالشكل اللائق وخاصة وزارات الآثار والثقافة والطيران و السياحة وخاصة هيئة تنشيط السياحة ومركز المراسلين الأجانب بالهيئة العامة للإستعلامات وأيضاً مديرية أمن أسوان ، وأشار حجازى إلى أن وزارة الثقافة من خلال الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة الدكتور سيد خطاب تعتبر من أهم الداعمين لمهرجان تعامد الشمس سواء فى أكتوبر بمشاركة فرق الفنون الشعبية المحلية أو فى فبراير بمشاركة فرق الفنون الشعبية الدولية والمصرية ، وفى نفس السياق قام محافظ أسوان بجولة تفقدية بقسم شرطة أبوسمبل حيث رافقه فيها اللواء عمر ناصر مساعد وزير الداخلية لجنوب الصعيد واللواء مجدى موسى مدير أمن أسوان حيث تم عرض خطة تأمين إحتفالات تعامد الشمس , ثم تفقد مجدى حجازى مستشفى أبوسمبل الدولى للإطمئنان على الإستعدادات الطبية والعلاجية ، وعقب ذلك أعطى حجازى إشارة البدء لديفيله عرض فرق الفنون الشعبية وسط مدينة أبو سمبل السياحية من ميدان البنوك وحتى مدخل المعبد بمشاركة فرق سوهاج وقنا والأقصر وأسوان وتوشكى ، كما شملت الفاعليات أيضاً حضور عرض الصوت والضوء والذي يحكي في سرد تاريخي لفترة حكم الملك رمسيس الثانى لمصر وأهم المعارك التي خاضها الملك للدفاع عن المملكة المصرية القديمة وحدودها الشاسعة وقد ضم العرض إضاءة مبهرة لواجهة المعبد وخلفيات موسيقية ، بجانب إسقاطات ضوئية على واجهات المعبد الكبيرة والصغيرة توضح تاريخها وذلك بتسع لغات مختلفة ، فيما قامت فرق الفنون الشعبية المشاركة بعروض فنية ورقصات فلكلورية شارك فيها أعداد من السائحين المتواجدين بالمعبد فى أجواء إحتفالية ، فيما ألقى محافظ أسوان كلمة رحب فيها بضيفة شرف مهرجان تعامد الشمس مرشحة مصر لمنظمة اليونسكو السفيرة مشير خطاب والتى وجهت الشكر للمحافظ على دعوتها لحضور هذا الحدث التاريخى وتحدثت عن الحضارة المصرية وحرص مصر على إنقاذ أثار النوبة وفى مقدمتها معبدى أبوسمبل ووزيرى الثقافة والآثار بإلقاء كلمات أعقبها تكريم 4 من الشخصيات التى ساهمت فى إنقاذ معبدى أبوسمبل الذى يحظى بالشهرة العالمية وبعظمة وشموخ الحضارة المصرية ، بينما أختتمت الفاعليات فى يومها الأول بحفل فنى آخر بمسرح السوق لأهالى وزائرى مدينة أبوسمبل السياحية والتى حرص على حضورها محافظ أسوان والوزراء .

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر