الأربعاء، 26 أكتوبر، 2016

اللواء مجدى حجازى يعلن عن موافقة وزارة التخطيط على توفير إعتماد إضافى تنتهى موازنتها فى غضون شهر فبراير القادم



كتب خالد شاط
ر 

أعلن اللواء مجدى حجازى محافظ أسوان عن أن وزير التخطيط الدكتور أشرف العربى سيقوم بالتصديق على توفير إعتماد إضافى ينتهى قبل 30 يونيو القادم لأى جهة خدمية تنتهى موازنتها فى غضون شهر فبراير القادم وما قبله وهو الذى يتطلب معه ضرورة بذل مزيد من الجهد والعمل بمختلف القطاعات الخدمية للإستفادة من ذلك بالشكل المطلوب وخاصة فى ظل المشروعات العديدة التى يتم تنفيذها على أرض المحافظة ، مع القضاء على أى عراقيل وعرض أى عوائق خارجة عن إرادة المدير المسئول فى أى جهة على المحافظ شخصياً لإتخاذ الإجراءات اللازمة نحوها فى أسرع وقت ، مؤكداً على أى مشروع يتم تنفيذه فى نطاق المحافظة وداخل حدودها فى كافة المجالات سواء كان تابع لها أو غير تابع يعتبر مسئولية المحافظة وهو الذى يحتاج إلى متابعة مراحل تنفيذه والإشراف عليه والتعرف على الإجراءات الخاصة به لتحقيق المردود الإيجابى منه بالشكل المطلوب .. جاء ذلك أثناء إجتماع المجلس التنفيذى برئاسة محافظ أسوان وبحضور كافة قيادات الهيئات والقطاعات والمديريات الحكومية والذى شهد عرض الموقف التنفيذى لبدء العمل فى مشروعات الخطة الإستثمارية الموحدة للعام المالى 2016/2017 بإجمالى إعتمادات 117.6 مليون جنيه تم تمويل المرحلة الأولى من الخطة بإعتمادات قدرها 29.4 مليون جنيه ، وخلال الإجتماع كشف اللواء مجدى حجازى عن أنه سيتم الأسبوع القادم الإعلان عن مسابقة تعيين 500 معلم مساعد وأخصائى مساعد فى مختلف التخصصات وفقاً للعجز بحيث يتم التقديم للمسابقة خلال 15 يوماً على مستوى الإدارات التعليمية ويعقبها قبول التظلمات ، مؤكداً على أنه سيتم تنظيم هذه المسابقة بشفافية كاملة وفقاً لأحكام القانون والضوابط المنظمة لذلك ليكون الحاصلين على هذه الوظائف من أبناء المحافظة حيث ستجرى المسابقة تحت إشراف المحافظ شخصياً وبرئاسة مدير عام التربية والتعليم بأسوان وأوضح مجدى حجازى بأن وزير التخطيط سمح لكل محافظة بأن يتم قبل 30 يونيو القادم إستكمال 10 مشروعات بها تم صرف 75 % عليها من تكلفتها الإجمالية وتوقفت بحيث يتم توفير باقى الـ 25 % لتنفيذها ، مطالباً كافة الجهات المعنية بسرعة دراسة ذلك وعمل مقترح خطاب لإرساله لوزير التخطيط والوزير المختص ورئيس مجلس الوزراء ، ووجه حجازى الأجهزة التنفيذية بضرورة التعامل بإحترافية لتنفيذ كافة المشروعات بعيداً عن أى إحتكاكات ، مع العمل على إتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين وذلك لأن الجميع يعمل للصالح العام وخاصة فى ظل الأسلوب الجديد الذى تتنهجه المحافظة خلال الفترة الحالية والمتمثل فى قيام رؤساء المراكز والمدن بالتعرف على كافة إحتياجات مدنهم فى القطاعات المختلفة الصحية والتعليمية والتموينية وهو الذى يتطلب مزيد من التعاون للإستغلال الأمثل لهذا المناخ للنهوض ببلدنا وتحقيق كل ما نصبو إليه من آمال وطموحات ، وأكد المحافظ على أن هناك تعاون كبير من كافة الوزراء من خلال نغمة جديدة فى أسلوب الإدارة والتعاون والتعامل بما يعود بالنفع على المواطنين مما يعطى الفرصة لإستغلال كافة الإمكانيات والوسائل التى أتاحتها القوانين والضوابط للعمل على مد أى عقد إذا كان فى سلطة المحافظ والترسية بالأمر المباشر لإستكمال المشروعات أو خلاف ذلك ، ورفع ذلك للسلطة الأعلى أو رئيس الوزراء لتحقيق معدلات أسرع فى تنفيذها ، مكلفاً رئيس مركز ومدينة أسوان بالتنسيق مع الإدارة العامة للرى لإعداد خطاب وعرضه على المحافظ بشأن طلب توفير إعتماد إضافى لإستكمال تغطية مصرف السيل كما وجه محافظ أسوان مسئولى هيئة الأبنية التعليمية بتنفيذ الرؤية الجديدة للمحافظة والخاصة بالتعرف على المناطق التى يوجد بها مسافات كبيرة بين التجمعات السكنية لتضاف إلى جانب المدارس التى تقوم الوزارة بتنفيذها ذات الكثافات العالية لإعطاء أسبقية لإنشاؤها خلال الفترة القادمة بحيث يتم الإعتماد فى معرفة ذلك على رؤساء المراكز والمدن وأيضاً طلبات المواطنين وأعضاء مجلس النواب.ليتم تجهيزها سريعاً ، على أن يتم بالتوازى تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص لإنشاء المدارس والتوسع فيها بالشكل المطلوب وخاصة أنه تم إدراج أكثر من 20 مشروع جديد إضافى لخطة هذا العام لإنشاء مدارس فى المراحل التعليمية المختلفة بتكلفة 44 مليون جنيه ، بالإضافة إلى إنشاء 2 مدرسة على النموذج اليابانى ، فضلاً عن توفير 15 قطعة أرض للمستثمرين لإنشاء مدارس جديدة عليها على مستوى المحافظة علاوة على توفير 3 قطع بمدينة أسوان الجديدة لإنشاء مدرسة للنيل الدولية على مساحة 10 ألاف م2 ، وأخرى للمتفوقين بمساحة 16 ألف م3 ، وثالثة لأسوان الرسمية للغات على مساحة 7 ألاف م2 ، لافتاً بأنه فيما يتعلق بصرف الـ 23 مليون جنيه الإضافية التى تم إعتمادها من قبل المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى لتخصيصها لصالح النقاط الساخنة بالمحافظة والخاصة بشبكات ومحطات مياه الشرب والصرف الصحى لتمثل ثلث ما تحتاجه هذه النقاط من أعمال والتى تصل تكلفتها إلى 69 مليون جنيه فقد تم تشكيل لجنة إشرافية برئاسة السكرتير العام المساعد وتضم فى عضويتها ممثلين يتميزوا بالدقة والمتابعة والحزم والحسم ليتم من خلالها المتابعة اليومية لصرف هذه المبالغ فى الصالح المخصص لها لتكون فى أماكن وإتجاهات مفيدة للمحافظة وتعود بتحقيق المردود الإيجابى منها على أكمل وجه ، وكلف المحافظ مدير التربية والتعليم والأبنية التعليمية بالتنسيق مع رئيس إتحاد مصر لجمعيات الأشخاص ذوي الإعاقة بأسوان لتنفيذ عملية نقل طلاب ذوى الإحتياجات الخاصة من مدرسة كلح الجبل للصم بإدفو إلى مدرسة مجاورة لصدور قرار لإخلاء المدرسة لتهالك بعض المبانى بها ، موضحاً بأنه سيبدأ من الأحد القادم 30 أكتوبر وحتى 3 نوفمبر إنطلاق مبادرة المحافظة المتمثلة فى إنعقاد الدورة الأولى التدريبية التثقيفية للتأهيل للراغبين فى خوض إنتخابات المحليات القادمة بقصر ثقافة أسوان والتى تنفذ على مدار 9 دروات وتنتهى فى 29 ديسمبر القادم حيث تصل مدة الدورة الواحدة إلى 5 أيام ويقوم بإلقاء المحاضرات بها نخبة متطوعين من أعضاء مجلس الشعب والمجلس المحلى السابقين ، وأيضاً أعضاء النقابات المختلفة والمقرر العام للمجلس القومى للمرأة وذلك بهدف إعداد وتهيئة وتجهيز المرشحين للمجالس المحلية القادمة ، كما سيقوم مجموعة من التنفيذيين بإلقاء محاضرات عن طبيعة العمل بالمحليات والعلاقة بين الجهاز الشعبى والتنفيذى وكيفية التعرف على الإمكانيات والوسائل المتاحة والإجراءات المتبعة فى أسلوب التعامل للدخول سريعاً فى عمل المحليات ليكون عضو المجلس المحلى على أى مستوى مفيد لمحافظته وليس العكس وخلال الإجتماع إستفسر المحافظ من مدير عام الصحة عن الموقف التنفيذى لبعض المواقع الصحية الجارى العمل بها ومنها مستشفى أسوان العام بمنطقة الصداقة الجديدة والتى وصلت نسبة التنفيذ بها إلى 98 % للإنشاءات وجارى إجراء التجارب الكهروميكانيكية بجانب أنه جارى طرح إنشاء المبنى الجديد لمستشفى السباعية المركزى والذى سيتم تخصيصه لقسم الغسيل الكلوى والعناية المركزة والعيادات الخارجية بتكلفة إجمالية 14 مليون جنيه ، فيما جارى إنهاء أعمال تطوير مستشفى نصر النوبة المركزى بنسبة تنفيذ بلغت 80 % وبتكلفة 8 مليون جنيه ، موجهاً للبدء فى تنفيذ منظومة عرض المعدات التى تشارك فى مواجهة السيول والتى ستبدأ من اليوم الأربعاء بجراج الوحدة المحلية لمركز ومدينة أسوان ويتم تنفيذها تدريجياً بباقى مراكز ومدن المحافظة بحيث تشارك معدات الوحدات المحلية بكامل طاقتها بنسبة 100 % ، فيما تقوم الجهات المشاركة بتقديم نماذج من المعدات التى تساهم بها فى هذه المنظومة والتى تأتى فى ظل الإستعدادات المكثفة من قبل أجهزة المحافظة بالتعاون مع الجهات المعاونة بالشركات والهيئات المختلفة وذلك بهدف الإطمئنان على جاهزيتها للتعامل مع أى أحداث طارئة أولاً بأول .

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر