الأحد، 9 أكتوبر، 2016

د خالد عبد الباري رئيس جامعة الزقازيق خلال لقائه بطلاب الزراعة: كلية الزراعة أقدم كليات الجامعة ولها تجربة رائدة في مجال زراعة الأرز

ناصرالجندي 



خلال جولته بكلية الزراعة اجتمع د. خالد عبد الباري يرافقه د. عبد الحكيم نور الدين نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب بمجلس الكلية وأكد خلال الاجتماع علي أهمية الانضباط في سير العملية التعليمية وتفعيل المرشد الأكاديمي من أجل التواصل مع الطلاب والعمل علي حل ما يواجههم من صعوبات. كما حث الجميع علي العمل وفق رؤى ابتكارية لتطوير العملية التعليمية والبحثية في الكلية من أجل خريج متميز يساهم بشكل قوي في النهوض بالإنتاج الزراعي خاصة مع توفير الدولة لمليون ونصف المليون فدان لزيادة الرقعة الزراعية والنهوض بالاقتصاد القومي والاكتفاء الذاتي بالمحاصيل الإستراتيجية .
كما التقى د.عبدالباري اليوم بالطلاب بحضور د.أحمد مشهور عميد الكلية ود.على أيوب وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين. وخلال اللقاء أعرب عن سعادته بزيادة أعداد الطلاب الملتحقين بكلية الزراعة هذا العام مقارنة بالأعوام السابقة مشيرا إلي أن كلية الزراعة بدأت عام 1959 كمعهد عالى للزراعة تابع لجامعة عين شمس ثم انفصلت كلية الزراعة لتكون نواة لجامعة الزقازيق . وناشد الطلاب إلي المشاركة فى الأنشطة الطلابية والالتزام بالمحاضرات.
وأضاف د.عبد البارى أن كلية الزراعة كلية عملية وبطبيعة الحال كلية منتجة وبها مشروعات إنتاجية كثيرة ، فالمنتج الزارعى الحديث لا يأتى عن طريق الفلاح فقط بل عن طريق بحث علمي لتطوير المنتج الزراعى مؤكدا أن لكلية الزراعة تجربة رائدة فى مجال الأرز حيث تم إنتاج واستنباط سلالات عديدة من الأرز مقاومة للجفاف وتستخدم كميات قليلة من المياه . وأكد أن سوق العمل متاح لخريجى كلية الزراعة فمنذ خمسون عاما كان أعلى فئات المجتمع هو المهندس الزراعى سوق العمل مفتوح أمام الأطباء والمهندسين الزراعيين وكذلك أغلب البعثات فى الدول الأوروبية لخريجى كلية الزراعة .
أعجبني

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر