السبت، 8 أكتوبر، 2016

النيابة العامة تواصل التحقيق في وفاة مريض العبيدية بحقنة تخدير في مستشفى فارسكور


كتب محمد هشام
باشرت اليوم نيابة فارسكور التحقيق في وفاة مريض بمستشفى فارسكور المركزي وطالبت النيابة تقرير طبي كامل من طبيب التخدير واستشاري المسالك البولية بالمستشفي .
كان أهالي المتوفي محمد زاهر الشافعي قد قاموا بتحرير محضرا 5422 لسنة 2016 م اتهموا فيه أطباء مستشفى فارسكور المركزي بالإهمال والتقصير ما تسبب في وفاة المريض بعد إعطائه حقنة مخدر سببت له تشنج عصبي أدت لدخوله في حالة غيبوبة لمدة 4 ساعات قبل أن يتوفي .
من جانبه قال الدكتور أكرم أبو النجا مدير مستشفى فارسكور المركزي أن النيابة طلبت تقرير طبيب التخدير واستشاري المسالك البولية حيث أن المريض كان في طريقه لإجراء عملية “تفتيت حصوى في الحالب” ، وفي السياق ذاته أكد " أبو النجا " في حوار أنه لن يتهاون مع طبيب اخطأ ولن يترك حق أي مريض وأشار أبو النجا إلى أن هذه الحالة “خاصة” ولم يقصر الأطباء فى علاجه وخاصة أنه تم إعادته للحياة بعد توقف القلب مرتين بعد علاجه بالصدمات الكهربائية حيث تم إلحاقه بالعناية المركزة ولكنه توفي.
وكشف أبو النجا في تصريحات لــ " إرادة شعب مصر " أن المريض لم يتم إجراء العملية الجراحية له نتيجة إصابته بتشنجات منعت إجراء الجراحة .
جدير بالذكر أن هناك حالة من الغضب سيطرت على أهالي قرية العبيدية التابعة لمركز فارسكور أثناء وعقب تشييع جناة المتوفي.

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر