الاثنين، 28 نوفمبر، 2016

طفلة تنتهي حياتها بحادث أليم باتوبيس مدرسي بأسوان


كتب خالد شاطر 
خرجت الطفلة راندة خيري التلميذة بالصف الأول الابتدائي بمدرسة السلام أكاديمي في محافظة أسوان إلى مدرستها صباح أمس الأحد؛ لتستقل أتوبيس المدرسة مودعة أسرتها، والتي لم تكن تعلم أنه الوداع الأخير، وأنها لن ترى الابنة لاحقًا إلا جثة هامدة، فبعد انتهاء اليوم الدراسي عادت الطفلة إلى المنزل وقبل صعودها إلى منزلها لقيت مصرعها تحت عجلات أتوبيس المدرسة.
وتحدث سكان منطقة العقاد في أسوان، إنه عقب نزولها من أتوبيس المدرسة وأثناء رجوع الأتوبيس إلى الخلف سقطت تحت عجلاته ولفظت أنفاسها الأخيرة، وكان خبر وفاتها صدمة؛ لأن الطفلة كانت محبوبة من الجميع.

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر