loading...

السبت، 25 مارس، 2017

تعرف على أهم المعلومات عن جزيرة النباتات بأسوان



كتب خالد شاطر 
تتميز الحديقة النباتية بأسوان، بخصائص عديدة تتفرد بها على مستوى الحدائق الموجودة فى العالم، ورغم ذلك فهى غير موجودة على الخريطة السياحية بمحافظة أسوان.
موقع الحديقة
تقع الحديقة النباتية فى جزيرة وسط النيل بمدينة أسوان، ويعد موقعها متفردا على مستوى العالم وتتجمع فيه 3 عناصر للجمال لا توجد فى أى مكان آخر على مستوى العالم، وهى طلتها على الجبل الغربى الغنى بالكنوز الفرعونية والذى يبدأ بمقابر النبلاء شمال وينتهى بمقبرة اغاخان جنوبا بارتفاع قدره 50 متراً فوق سطح المياه وبطول 1,5 كم على نهر النيل مباشرة، كما أن الحديقة تقع على جزيرة رائعة تحيط بها المياه من كل مكان، هذا بخلاف عبقرية التاريخ لهذا المكان والذى يعود تاريخه إلى نهاية القرن الـ19.
تاريخ إنشاء الحديقة
يعود تاريخ إنشاء الحديقة النباتية فى أسوان إلى عام 1898 أثناء الاحتلال الإنجليزى لمصر، وقتها أخمد اللورد كيتشنر قائد قوات الحملة الإنجليزية، الثورة المهدية فى الجنوب، بتخصيص مكان هذه الحديقة ليصبح مقراً لقيادة هذه الحملة، نظراً لموقعها الاستيراتيجى المهم من العسكرية.الحديقة تجربة بحثية للتنوع النباتى
عقب جلاء الحملة الإنجليزية عن أسوان بدأت وزارة الأشغال المائية فى الإشراف على المكان وأسندت إدارته إلى مصلحة البساتين التابعة للوزارة آنذاك، وحينما وجد المسئولون فى مصلحة البساتين هذا التنوع النباتى الغريب فكروا فى أن تكون هذه الجزيرة كتجربة بحثية لمعرفة مدى تأقلم الأنواع النباتية على هذا الجو شديد الحرارة فى الصيف، وبدأوا فى إرسال البعثات لجلب نباتات استوائية وشبة استوائية اعتبارا من عام 1928 وزراعتها بالحديقة واستمر الحفاظ على هذه النباتات من وقتها حتى الآن.
مساحة الحديقة
تبلغ مساحة حديقة النباتات 18 فداناً وتنقسم، إلى مشايات طولية وعرضية ليتحرك عليها الزائرين والاستمتاع برؤية الأشجار، ويبلغ أقصى طول للحديقة 700 متر وأقصى عرض 115 متراً، وهى على شكل بيضاوى داخل نهر النيل وتحيط بها المياه من كل الجهات.
سبب التنوع النباتى بالحديقة
حينما جاء اللورد كيتشنر إلى موقع الحديقة وجد بها عدد من الأهالى يقومون بزراعة الحبوب والمحاصيل العادية مثل الذرة والبرسيم والقمح، فقام بطردهم وبدأ فى إنشاء مبنى لقيادة حملته العسكرية ومازال هذا المبنى موجودا حتى الآن، وتوجد فيه إدارة الحديقة حاليا، ولم يكن فى هذه الجزيرة سوى بعض أشجار الجميز والبلح والدوم، ولكن مع دخول فصل الصيف والارتفاع الشديد فى درجات الحرارة أصدر اللورد كيتشنر أوامره إلى الجنود الذين ينتمون إلى بلاد مختلفة مثل الهند ووسط إفريقيا وغيرها بأن يأتوا عقب عودتهم من الإجازة بنباتات مختلفة، من أجل زراعتها فى المكان لتخفيف حدة الشمس، ومن هنا كان التنوع النباتى فى الحديقة.
عدد الأنواع النباتية
تضم الحديقة النباتية نحو 695 نوعا نباتيا مختلفا من أنحاء العالم، وتم زيادة عدد الأنواع النباتية بالحديقة بعد أن بلغت أعدادها فى 2011 حوالى 400 نوع فقط وخلال السنوات الماضية تم زيادة هذه الأنواع إلى 655 نوعاً من أجل تجديد شباب الحديقة عن طريق إكثار النباتات الجديدة.
الشتلات الوليدة
تم إنتاج شتلات من 230 نوعا نباتيا من إجمالى حوالى 330 نوعا من الأنواع النادرة بالحديقة خلال الست سنوات السابقة، وتعد هذه هى المرة الأولى التى يتم فيها إنتاج شتلات من هذه الأنواع منذ بداية زراعتها بالحديقة من حوالى 100 سنة.
مواعيد فتح الحديقة
تبدأ الحديقة النباتية فى فتح أبوابها يومياً أمام الزائرين من الساعة السابعة صباحاً وحتى الخامسة مساء.
أسعار تذاكر الدخول
تبلغ سعر تذكرة الدخول للحديقة 5 جنيهات فقط للمصريين، و20 جنيهاً للأجانب.
زوار الحديقة وعدم تسجيلها ضمن المزارات السياحية بأسوان
على الرغم من أهمية الحديقة النباتية جغرافياً وعالمياً، إلا أنها ليست موضوعة على خارطة السياحة بمحافظة أسوان، ضمن المقاصد السياحية للسائحين الأجانب، ورغم ذلك تشهد الحديقة النباتية ما يزيد عن 5 آلاف زائر فى اليوم خلال الأعياد والمواسم.

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر