loading...

الجمعة، 30 يونيو، 2017

إحباط ولكن



ناصرالجندي

رغم الاحباط الذي اصابني نتيجه أرتفاع اسعار الوقود وما سوف ينتج من ارتفاع اسعار في سلع وخدمات أخري نتيجة ذلك الا أنني أثق كل الثقه أن ما يتخذه السيسي من قرارات مرة علي الشعب وقرارات جريئه للأصلاح الأقتصادي لم يجرئ أي رئيس سابق في أتخاذها .. الا أنني عندي ثقه ويقين أن ما يتم الان سوف يكون له نتائج إيجابية تعود علي مصرنا وعلي الشعب المصري بالخير . وذلك في النصف الاول من عام ٢٠١٨ وإذا لم يحصل ذلك الأستنتاج سوف أقوم بالفور بالسفر الي أي دوله ليس لها وجود في الكون الأرضي لأن جميع الدول تعيش نفس الظروف التي نمر بها بل توجد دول تمر بظروف أصعب بكثير فمنها من يعيش تقسيم بلادهم .. ومنهم من يعيش تحت تهديد الأرهابين " داعش" 
ومن هذه البلدان أيضا رؤساء يحاكمون من يخرج عن طاعتهم حتي لو كان جيشهم أو قضائهم .. وبلدان أخري تهدر أقتصادها في تدعيم الارهاب .. ودول أخري تعيش من دم البلدان الفقيرة .. فلذلك حالنا الأن أحسن بكثير من دول ليس بها أمن ولا أمان ولا مبداء أخلاقية وأنسانية .. ورغم ذلك لن أهاجر وطني لأن وطني به قائد ورئيس وعد بالاصلاح والتقدم والامن والامان للشعب المصري وسوف يحقق ذلك .. ولكن علي الشعب تغير سلوكياته الي شعب يبني شعب يحافظ علي وطنه شعب قادر علي الحب والحفاظ علي الوطن شعب عندة ولاء وانتماء شعب قادر علي العطاء علينا جميعا الوقوف خلف رئيسا ضحي من أجل شعبة وطرد الاخوان الارهابين من الحكم من أجلكم وأجل نجاح ثورة ٣٠ يونيو ولو فشلت هذه الثورة لكان هذا الرجل أول من تم أعدامه من أجل شعبه ولا أظن أنه يتخذ قرار ضد شعبه أصبروا صبرتم كثيرا والفرج علي الابواب والنتائج قادمة ... نعم جميعا بداخلنا حزن وهم كبير من زيادة الاسعار ولكن علينا الصبر من أجل بلد مستقرة ورئيس قام بالتضحية من أجل شعبه 
مش كده ولا إيه

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر