loading...

الأحد، 18 يونيو، 2017

دمع الوجع



الشاعر حسين الديب ،،،
قلب الجدع لما إنوجع
ماقدرش يحبس دمعته ،،
مسكين قوي يااااااد الجدع
مش لاقي لحظة لفرحته ،،
كل الحاجات متسلسلة و متكعبلة
وما عادش فرحة ف دنيته ،،
و الحزن ماشي للفرح
ملازمه حتى ف خطوته ،،
و الجرح نار
و الحزن أصبح ليل نهار ،،
و اﻹنتصار بقى شيئ و مليان بالمرار
و اﻹنتظار خلى البكا
هجم على الفرح و موته ،،

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر