loading...

الخميس، 13 يوليو، 2017

أزمة مرتضى والشناوي وجنش قبل مباراة الجيش



خرج مرتضى منصور، رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، مهاجماً حارسي مرمى الفريق أحمد الشناوي، ومحمود جنش، بحجة تهربهما من مباراة فريقهما مساء اليوم الخميس، أمام طلائع الجيش ضمن منافسات الدور ربع النهائي لكأس مصر. وحمّل مرتضى في تصريحاته للموقع الرسمي للزمالك، التي سبقت المباراة، الحارسين أية هزيمة يتعرض لها الفريق أمام طلائع الجيش لإدعائهما الإصابة. ومن جانبه، خرج أحمد الشناوي في تصريحات ، نفى فيها تصريحات مرتضى منصور، مشيراً إلى إنه يعاني من آلام في ظهره، فيما لم يُعلق جنش على الواقعة حتى كتابة تلك السطور. ونشر الموقع الرسمي للزمالك في وقت لاحق تصريحات ثانية لمرتضى منصور يعلن عن تفاصيل مكالمته الهاتفية للحارسين والتي جاءت: "أنتما تقومان بالتهرب من لقاء الزمالك أمام طلائع الجيش رافضين اللعب بدون أي سبب يدعي لذلك، وتقوما بالاشتراك في مؤامرة لهزيمة الفريق اليوم وخروجة من مسابقة كأس مصر، عقب الخسارة المهينة في الدوري والخروج من بطولة أفريقيا". وأكمل: "أحملكما المسئولية الكاملة في حالة هزيمة الزمالك وخروجة من الكأس مبكراً والحساب عسير.. حرام عليكم.. خسارة فيكم جماهير الزمالك المحترمة". في حين رفض طبيب الزمالك، طارق سليمان التعليق على الأزمة بحجة كونه انضم أمس للجهاز الفني ولا يدري كثيراً عن الإصابات التي لحقت بالفريق مؤخراً، كما لم يُعلق مدرب حراس المرمى بصفته على الواقعة". وما كان من الجهاز الفني للزمالك بقيادة البرتغالي أوجوستو إيناسيو، إلا أن دفع بالحارس الثالث عمر صلاح أساسياً في هذة المباراة لأول مرة كما استدعى حارس فريق الشباب محمود عبد المنصف ليكون بديلاً. وكان جنش قد أعلن في تصريحات تليفزيونية في وقت سابق إنه يعاني من إصابة ولكنه على استعداد الدفاع عن عرين الزمالك في أي وقت.

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر