loading...

الاثنين، 31 يوليو، 2017

افتتاح مؤتمر الشباب والإصلاح الثقافي القاهرة - ٣٠ يوليو


السيد السيد خميس
شهد المسرح الصغير أمس الاحد ٣٠ يوليو مراسم الافتتاح لمؤتمر الشباب والإصلاح الثقافي بحضور لفيف من قيادات الثقافة 
بدأ الافتتاح بالسلام الجمهورى ،بعدها جاء عرض سريع عما حدث بداية من الإعلان و اختيار المشاركين ، تلي ذلك عرض مقتطفات سريعة مع المشاركين وجلسات المقابلات 
وبعدها كانت كلمات الحضور وبدأت بتأكيد  المهندس احمد بهاء الدين شعبان مقرر المؤتمر ورئيس لجنة ثقافة الشباب بالمجلس في كلمته علي ان الشباب هم أساس  النهوض والتطور ولا يأتي ذلك الا ببناء جسور الثقة والاستماع الي صوته واحترام حقه في الاختلاف 
واكد علي ان المؤتمر هو محاولة صادقة لإدارة خوار مفتوح حول قضايا محورية حول قضايا بناء الوطن قضايا العقل والوجدان والمعرفة مقومات القوة الناعم التي صنعت مجد مصر 
وأعلن بناءً علي ترحيب من قبل السيد الوزير عن إقامة مؤتمر اخر سيتم الإعلان عن تفاصيله لاحقا سيكون بالقاهرة 
وبخصوص المؤتمر الحالي أشار الي ان اختيار الأقصر تأكيدا علي رغبة -لجنة ثقافة الشباب صاحبة فكرة المؤتمر والمنظم له  -في التواصل المباشر مع أبناء الصعيد من اجل تجاوز أزمات المجتمع 

وجاءت كلمة مصطفي عزالعرب صاحب فكرة المؤتمر ومقرره 
مؤكدا علي ان الفكرة من هذا المؤتمر هو البحث عن استراتيجية ثقافية وطنية جديده تعمل علي المشاركة الفعاله مع الحكومة والقيادة السياسية لمواجهة الجهل ولمقاومة العنف والتطرف الفكري الذي هو الاب والام الشرعيون لكل من يحملون السلاح في وجه ابناء الوطن  ..
الحضور الكريم..
ان الغرض من هذا المؤتمرهوان يجتمع شباب غالبية محافظات مصر وبعيدا عن اي انتماء سياسي او عقيدة دينية او وجهات نظر شخصية 
سنسعي جاهدين لتحقيق التوازن بين ما نطمح اليه وبين امكانيات بلدنا الحالية سنتناقش ونتحاور بعيدا عن القوالب المحفوظة والشعارات المستهلكة سنفكر بكيفية الارتقاء الثقافي للصالح العام ولن يكون هناك انفراد براي شخصي لاحد او نكون بوق لاحد حتي لا نشوه هدفنا ونبتعد عن الطريق الصحيح لغايتنا واوصيكم الا نقع في براثن الذاتية التي تهدم كل ما هو قومي 
وأكد ان الافكار التي سيتم طرحها من خلال المؤتمر  ستخدم رؤيتنا في كيفية تجديد الخطاب الثقافي الموجه لشباب مصر وان تخرج توصياتها بسياسات قابله للتنفيذ طبقا للموارد المتاحة كمرحلة اولي لتأسيس مشروع مصرى ثقافي متكامل 

ثم جاءت كلمة الشباب الممثلين للشباب المشارك في المؤتمر حيث أعربوا   وشعورهم بأن الدولة اخيراً ستبدأ أن تستمتع لهم .. ولجهات نظرهم في شئون تخصهم
 وأكدوا الشباب المتواجد هنا والمُحمل بالأمال والأفكار نحو المساهمه في خلق مجتمع ثقافي مصري افضل يتخلص فيه من كل الشوائب الضاره التي علقت بيه من بعض الهجمات المتخلفة من قوى الظلام و التطرف .. هذا الشباب يأمل ان تساندوه بعد إنتهاء هذا الموتمر لتبني توصياته لدى كل الجهات 

بعدها جاءت كلمة امين عام المجلس الاعلي للثقافة الدكتور حاتم ربيع 
والذي أكد علي ان الشباب أساس التقدم وقلب الوطن النابض وركيزة يستند عليها المجتمع بأسره 
وأشار الي ضرورة الجمع بين الشباب والشيوخ وأكد علي ان ذلك  هو توجه المجلس في الفترة المقبلة 
وأشار الي ان الملتقي جاء ليقدم كل شاب ابداعه من اجل وطن حر يرتفع 
وأكد ان المؤتمر سيكلل بإصدار مقترحات لتجاوز العقبات وتفعيل دور الشباب في المجتمع 
وأخيرا توجه ربيع بالشكر لكل من ساهم في إنجاح هذا المؤتمر 

ثم جاءت كلمة الكاتب حلمي النمنم معالي وزير الثقافة وأشار الي ان المؤتمر قد جاء علي موعده بالظبط بعد ان جاء مؤتمر الشباب الرآسي بالإسكندرية والذي كرم من خلاله عدد من الشباب المتحديين لعدد من المعوقات وظروفهم المختلفة الخاصة
وأشار الي ان الشباب  هو الإعجاز والحلم والخيال ليس فقط الطاقة 
وأكد ان مصر بتاريخها وتراثها وتاريخها أمة شابه بشبابها وأكد علي ان مصر تواجه حرب للقضاء عليها نهائيا نواجه حرب وجودية لم نواجهها منذ حروب الهكسوس واكد اننا نخوض حرب ضد الاٍرهاب ولا مفر من الانتصار الذي يعني وجودنا  
وأكد اننا نواجه حرب ضد عدم التنمية وعدم الانتاج وعدم الاعتماد علي أنفسنا والمطلوب ان نقاوم التدهور الاداري والبيروقراطي وبدون الشباب لن يحدث ذلك 
وأخيرا أكد ان الأمل الوحيد هو في الشباب 

وفِي ختام كلمة النمنم بدأت أولي جلسات المؤتمر (التواصل الثقافي بين الأجيال ) وهو لقاء مفتوح يديره المهندس احمد بهاء الدين بحضور الشاعرة  دعاء عبد الوهاب و الدكتور حاتم ربيع والدكتور مدحت العدل 

خلال الجلسة تحدث الشباب عن المركزية و مشكلات الأقاليم مع قصور الثقافة التي تقف عائق امام الابداع 



مي الشيخ 
المنسق الإعلامي للمؤتمر

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر