loading...

السبت، 7 أكتوبر، 2017

،،، أم الدنيا بلادي ،،،



الشاعر حسين الديب ،،،

مصر تنادي يا إبن بلادي
رد ندايا و مد أيادي ،،
أيوا يا أمي أنا جاي أفادي
و هقهر إللي جاي يعادي ،،
أيوا يا أمي يا أغلى مافيه
أنا جاي أدافع 
و أعمل ليكي جسمي مدافع
و هبقى نسور في الجو بتحمي
و هبقى جسور عايمة على المية ،،
أيوا يا أمي يا أغلى ما ليا
أيوا يا أعظم نور في عنيا ،،
أنا جاي أغني غنوة مصر
و أحقق ليكي و ليا النصر ،،
،،،،،
أنا جاي أضحي بنفسي عشانك
و يسيل دمي و انا ف أحضانك ،،
انا جاي أموت لاجل إنتي تعيشي
و اما تعيشي أكون خدامك ،،
أنا جاي أوهب ليكي يا أمي
دمي و روحي و عمري عشانك ،،
أنا جاي ألبي ليكي نداكي
و تفرحي بإنك إبنك صانك ،،
،،،،،
أنا جاي أدافع 
و اعمل ليكي جسمي مدافع ،،
و أعمل ضهري ليكي المركب ،،
و يكون جسمي هوا الدانة
ويا نسور الجو بتضرب وقت المغرب
هعبر بيكي بحر الموكب
و أوصل بيكي الشط التاني
ويكون ليكي بر أمان ،،
أيوا يا أمي أنا جاي أدافع
و أحمي بلادي من العدوان ،،
أيوا يا أمي أنا جاي أفادي
و هقهر إللي جاي يعادي ،،
و هكتب جوا قلوب العالم
أم الدنيا دي تبقى بلادي ،،
،،، تحيا مصر ،،،

إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر