loading...

السبت، 7 أكتوبر، 2017

قصيدة قطة النادي


للأستاذ الدكتور / خيري السلكاوي
مــلــكــت فـــــؤادى و اســتــثــارت شـــاعــرا
و ســـبــت بــهـمـسـات الـلــحـاظ مــشــاعـرا
..
فـــرنــت لـــهــا كـــــل الـــجــوارح تــسـتـقـى
مـــنـــهـــا حـــنـــانـًـا دافــــقـــًـا مـــتـــواتــرا
..
نــادمــتــهــا كـــــــأس الـــمــيــاه كـــأنــنــى
و كـــأنـــهــا نـــلــنـــا ســــلافـًـــا فــــاخــــرا
..
جــلـــســت إلـــــــىَٓ و اطـــمــأنــت بــيــنــمـا
طــرفـــت بــهــدبــيـن اســـتــمــالا صــاغـــرا
..
قـــــالا أبـــعــد الــمــاء تــطـعـم مــــن أتــــى
يـــابـــن الـــكــرام إلـــــى مــقــامــك زائـــــرا
..
إن الـــــرجـــــال يـــعــنــونــون بـــجـــودهـــم
فـــــبــــأى عـــــنــــوانٍ تـــــريــــد مـــــآثــــرا
..
فــبـكـيـت مـــــن فـــــرط الــســعـادة أنــنــى
ذو حــــــــظ حــــاتِـــمَ أقــتــفــيـه شــــاكـــرا
..
الله أرســــــــل رحــــمـــًـة مــــــــن عــــنــــده
لــيــقـيـل عـــبـــدًا مـــــن مـــعــاصٍ عـــاثــرا
..
يــــــارب هــــــذا الــفــضـل فــضــلـك كـــلــه
أكــــــرمـــتـــنـى أأكــــون عـــبـــدًا خـاســــرا
..
شــربـت مـن الـلـبــن الـطـــهـــور و أيـنـعـــت
نـظــــراتــهــــا تـــروى بــحــــبٍ شــــاعــــــرا
..
يـــــا هـــــرة الـــنــادى أثـــمــتُ فـسـامـحـى
و ادعـــــى لــيــغـفـر لــــــى إلــــًــه غـــافـــرا
..
لـــــولا ذكـــــاءٌ فـــــى عــيــونـك قـــــد زهــــا
مـــاكــنــت يــــومــًـا بــالــعــطـاء مــجــاهــرا


إرسال تعليق

رياضة

فنون

تكنولوجيا

 
copyright © 2014 جريدة إرادة شعب مصر | تصدر عن مؤسسة إرادة شعب مصر