Latest News
الأحد، 17 ديسمبر 2017

نقيب المحامين: لا أحد يستطيع إجبارنا على منح الكارنيه لغير المشتغلين بالمهنة



السيد السيد خميس

قال سامح عاشور نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب، إنه لا يستطيع أحد أن يجبرهم علي منح كارنيه أو بطاقة العضوية في النقابة لغير المحامين المشتغلين اشتغالا فعليا بالمهنة طبقا للقانون والأحكام القضائية.
وأضاف عاشور في تصريحات له تعليقا على احتشاد المحامين المعارضين بالنقابة العامة لتنفيذ أحكام الإدارية العليا أمس، أن المشهد الحالي يدخل في سلسلة من المشاهد الانتخابية منذ أن انتهت المعركة الانتخابية الأخيرة حتي اليوم، وذلك بقصد إعاقة مجلس النقابة عن أداء دوره.

وأوضح عاشور أن المشكلة المعلنة أن هناك أحكامًا قضائية لم تنفذها نقابة المحامين ومن أجل ذلك حشدوا من أجل أن يتم تنفيذ هذا الحكم، مضيفا أن الأحكام القضائية لا تنفذ بالقوة الجبرية، أى لا تنفذ بالعسكري والشرطة، وإنما تنفذ بما يسمي التنبيه بالتنفيذ، علي أن تنبه المحكمة علي الجهة الإدارية بتنفيذ الحكم، ومعني تنفيذ الحكم هو إلغاء القرار الذي تم إلغاؤه بمقتضي المحكمة، وإصدار القرار الجديد الذي يتواءم مع صحيح القانون طبقًا لحكم المحكمة.

وأكد نقيب المحامين أن النقابة نفذت جميع الأحكام القضائية التي صدرت وألغت القرارات التي كانت محلا للطعن، وفقا للدعاوي المقامة سابقا، ثم أصدرت قرارات جديدة بضوابط القيد الجديدة ، والتي تنفذ ابتداءً من عام 2018.

وقال نقيب المحامين:" نحن اشترطنا حضور واشتغال المحامين اشتغالا فعليا، بدليل يقدم للنقابة لتجديد وتعديل القيد، ومن ضمن الشروط التي وضعت عددًا من التوكيلات عن السنوات محل التعديل او محل سداد الاشتراك، والمحكمة قالت إن القانون لا يلزم المحامي بتقديم توكيلات قضائية، لكن القانون في المادة “3” عدد الأعمال القانونية التى يمارسها المحامي كأعمال محاماة".

وأضاف:" نحن التزمنا بحكم المحكمة وأوضحنا أننا لانريد توكيلات ، وإنما ما يثبته المحامي من اشتغال سواء ترافعًا بالمحكمة أو كتابة عقد أو أبدي فتوي أو بحضور حكم تحكيم أو الترافع في قضية جنائية أو غير جنائية أو كتب مذكرة أو صدر لصالحه أو ضده حكم ،فيقدمه كدليل على الاشتغال الفعلي طوال السنوات المنصرمة، والمشكلة أن هؤلاء يريدون إلغاء القرار مع عدم وضع شروط ، فتسقط النقابة ، نحن نسقط القرار الذي أسقطته المحكمة ، ثم نضع شروط جديدة تتلاءم مع حكم المحكمة ، والمشكلة الحقيقة أن من حضر وتواجد وظن أن التنفيذ بهذه الطريقة "العشوائية" وبالتجاوز والهتاف والسباب وغيره ، مخطئ لأن هذا معناه أنه ليس محامياً فعلياً ، ولا يدرك معرفة الفرق بين تنفيذ الحكم الصادر من محكمة القضاء الإداري والحكم الصادر بتمكين أو منازعة حيازة".

وتابع : اتضح لنا أن الذين جاءوا بالاعتداء على نقابة المحامين لم يشتغلوا بمهنة المحاماة ولم يدرسوا قانون المحاماة ، وهل يوجد تنفيذ حكم بالهتاف أو بتجاوز حدود التعامل وقال: "هو في حد يقول عايز كارنيه بدون أي شروط"، المحكمة والقانون لم يقولوا بهذا أو اعترفوا به من ذي قبل “.

وشدد عاشور علي أنه لابد من التحقق من المحامي الذي يحمل بطاقة العضوية للتأكد من الذي يجدد يكون مشتغلًا بالمحاماة ، وأن الاشتغال بالمحاماة يكون طبقا للشروط الموجودة وهي التي التزمت بها نقابة المحامين وسيتم حسابها للمحامي خلال المرحلة المقبل..

وقال عاشور:" كيف يكون المحامي دون إثبات اشتغاله بالمحاماة حتي ولو مرة واحدة بالعام ، واشترطنا حضور جلسة واحدة بالعام وتقديم توكيل واحد خلال العام ، مؤكدا أن هؤلاء لم يستوفوا هذه الشروط ، الذين يتمسكون بالتنفيذ من وجهة نظرهم لم يعملوا بالمحاماة مطلقا ، والذي أراه تنفيذا خاطئا وغير قانوني ومغرر بهم من الفريق الذي خسر الانتخابات وتزعم مشهد القضايا ، بهدف جلب أصواتهم، أو يزعم أنه يستطيع أن ينصفهم بمثل هذا".

وعلق عاشور على ما حدث من مناوشات قائلا : " المحامون اليوم علي صفحات التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” ، يقيمون مسابقات للتعرف علي من من هؤلاء يعمل بالمحاماة ، لفرز الوجوه التي كانت تتصدر المشهد في هذا اليوم المؤسف ، نحن غير سعداء بما حدث ، ونؤكد ان التجاوز امر غير مقبول ونحن نفذنا الاحكام القضائية واعلنا ذلك النفاذ ، بقرار صادر عن مجلس نقابة المحامين “.
  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Item Reviewed: نقيب المحامين: لا أحد يستطيع إجبارنا على منح الكارنيه لغير المشتغلين بالمهنة Rating: 5 Reviewed By: السيد خميس