Latest News
السبت، 5 مايو 2018

اختفاء كمية بلوتونيوم من جامعة أمريكية صالحة لصنع "قنبلة قذرة" ..



ذكرت تقارير إعلامية أمريكية أن كمية صغيرة من مادة البلوتونيوم اختفت من جامعة (أيداهو ستيت) الأمريكية، فيما قالت اللجنة التنظيمية النووية الأمريكية إن الكمية المفقودة صالحة لصنع "قنبلة قذرة".

ووفقا لما نشرت مجلة (نيوزويك) الأمريكية - على موقعها الإلكتروني اليوم السبت - فقد أعلنت اللجنة التنظيمية النووية، أمس، فقدان الجامعة 0.03 أونصة (0.85 جراما) من مادة البلوتونيوم صالحة للاستخدام في صنع سلاح كانت الجامعة تستخدمها في إجراء أبحاث، موضحة أنها قد تغرّم الجامعة مبلغ 8500 دولار.

وقال المتحدث باسم اللجنة فيكتور دريكس إنه رغم عدم كفاية الكمية المفقودة لصنع قنبلة نووية، لكنها قد تكون كافية لصنع "قنبلة قذرة" قادرة على نشر الإشعاعات.

وأشارت "نيوزويك" إلى أن اللجنة اكتشفت اختفاء البلوتونيوم بينما كانت تعمل على تقرير بشأن كيفية حفظ الجامعة للمادة المشعة. وبحسب وثائق الجامعة، فقد كانت المادة موجودة بين عامي 2003 و2004 قبل اختفائها.

وألقى نائب رئيس الجامعة للأبحاث فان دار شيف، اللوم على عدم اكتمال الأعمال الورقية، في إشارة إلى عدم إثبات التخلص من المادة بعد انتهاء استخدامها للغرض البحثي في عام 2003.

من جانبه، قال المتحدث باسم الجامعة أندرو تايلور، إن "تحسينات على نظام الجرد ومبادرات إدارية أخرى جرى وضعها لمنع مثل هذا النوع من الالتباس في المستقبل"، مضيفا أن "الجامعة والمسئولين التنظيميين استجابوا بطريقة ملائمة" لذلك الأمر.
  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Item Reviewed: اختفاء كمية بلوتونيوم من جامعة أمريكية صالحة لصنع "قنبلة قذرة" .. Rating: 5 Reviewed By: السيد خميس