Latest News
السبت، 25 أغسطس 2018

شاطئ أبويوسف غرب الإسكندرية يكتسي بلون الدم عاطل يتحرش بزوجه نقاش ويقتله ..



واصلت نيابة الدخيلة تحقيقاتها في واقعة مقتل نقاش على يد عاطل بشاطئ أبويوسف غرب الإسكندرية، وكشفت التحقيقات التي أشرف عليها المستشار محمود الغايش، المحامي العام لنيابات الدخيلة والعامرية، عن السبب الحقيقي للجريمة، حيث قررت زوجة المجني عليه أن المتهم كان متطفلا وصمم على الجلوس بجوارهم وعدم ترك مسافة تسمح لهما بالخصوصية.
كان محضر الشرطة المحرر تحت رقم 9960- 2018 جنح قسم شرطة الدخيلة، قرر بنشوب مشاجرة بين كل من المجني عليه «م.أ.أ- 40 عامًا – نقاش- مقيم سيدي بشر»، و«و.م.أ- 39 عامًا – عاطل- مقيم بمنطقة الإبراهيمية»، انتهت بوفاة الأول إثر إصابته بكسر في عظام الجمجمة وجروح قطعية بمختلف أنحاء الجسم.

وأرجع المحضر السبب إلى حدوث مشادة كلامية بين الطرفين بشاطئ أبويوسف، بسبب قيام العاطل بمعاكسة زوجة المجني عليه، تطورت إلى مشاجرة، تعدى خلالها المتهم على المجني عليه بالضرب بسكين كانت بحوزته، محدثًا إصابته التي أودت بحياته.

وسرعان ما تداولت مواقع التواصل الاجتماعي عدة روايات عن الحادث حول أسباب الواقعة، منها أن القاتل مختل عقليًا، وأخرى أن المجني عليه حاول الدفاع عن زوجته بعدما «عاكسها» المتهم فكان جزاؤه القتل طعنًا بسكين بمختلف أنحاء الجسد.

من جانبه قال اللواء أحمد حجازي، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية،: «طالبنا بوجود شرطة على الشواطئ من فترة ولم نلقَ استجابة».

وأضاف «حجازي»: «مفيش واحد عاقل يروح البحر معاه سيف»، مؤكدًا أن جهات التحقيق الرسمية هي المنوط بها كشف أبعاد الحادث.

واستمع المستشار علاء فرج، رئيس نيابة الدخيلة، إلى أقوال شهود الواقعة وزوجة المجني عليه، وتبين من التحقيقات أن سبب الحادث نشوب مشاجرة بين المتهم والمجني عليه بسبب خلاف على أماكن الجلوس بالشاطئ المشار إليه، وعدم احترام خصوصية المجني عليه وزوجته.

وفور انتهاء التحقيقات أمر رئيس النيابة بحبس المتهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة القتل العمد واستعجال تقرير الصفة التشريحية للمجني عليه، وسرعة إجراء تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة.


  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Item Reviewed: شاطئ أبويوسف غرب الإسكندرية يكتسي بلون الدم عاطل يتحرش بزوجه نقاش ويقتله .. Rating: 5 Reviewed By: السيد خميس