Latest News
الأحد، 23 سبتمبر 2018

،، المعركه ،،



الشاعر / حسين الديب ،،

في المعركة
الكل واقف ع العصب 
شاهر سلاحه في وش اخوه ،،
سيدنا الحسين واقف بيتعجب عجب
و بيفتكر مقتل أبوه ،،
و بيفتكر سيدنا النبي
لما زاره في المنام ،،
و قاله إصحى يا شهيد
و إنوي دلوقت الصيام ،،
،،دانتا فطورك عندنا،،
ضحك الحسين وسط الجموع
والكل شاهد ضحكته
و ف سره قال يادي الهنا ،،
ضحك الحسين و ف مشهده
زاد فرحه بلقاء ربنا ،،
،،،،،،،،
في المعركة
و الشمس دانية من الكتوف ،،
ناظرة أوامر ربها
يديها أمره بالكسوف ،،
سيدنا النبي واقف حزين
و الكل شاهر للسيوف ،،
سيدنا الحسين واقف قوي و المعتدين
القلب فيهم يرتجف ينشق خوف ،،
،،،،،،،،
بدأ القتال
و اﻷرض غرقت بالدما
و الدم بات على كل سيف ،،
صرخت جبال
بكت بحور ويا السما
مات الشريف إبن الشريف ،،
مات إللي جده أشرف نبي وآخر رسول 
مات الشريف إبن البتول ،،
و سيدنا النبي واقف سعيد
سبط النبي أصبح شهيد
و بيرتفع في المنزلة ،،
و المعتدين القاتلين بمقتله
رفعو رايات المهزلة ،،

  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Item Reviewed: ،، المعركه ،، Rating: 5 Reviewed By: السيد خميس